تقديراً من قادة دول مجلس التعاون الخليجي لأهمية الآثار الاجتماعية والاقتصادية لأنظمة التقاعد والتأمينات الاجتماعية على مواطني الدول الأعضاء في المجلس، تم إصدار "النظام الموحد لمد الحماية التأمينية"، والذي يقضي بمد مظلة النظام التقاعدي والتأميني لكل دولة على مواطنيها العاملين خارجها في أي من الدول الأعضاء بالمجلس، مما يسهم وبشكل فاعل في تأمين شبكة الحماية الاجتماعية لمواطني دول مجلس التعاون العاملين في غير دولهم، بالإضافة إلى الدور الذي يلعبه هذا النظام في تشجيع حركة تبادل الخبرات والأيدي العاملة بين دول المجلس.

لتحميل كتيب نظام مد الحماية المدني اضغط هنا

و لتحميل كتيب نظام مد الحماية العسكري اضغط هنا

​ ​